مدرسة انس بن مالك للتعليم الاساسى


تعليمى-جودة-مشاركة مجتمعية-ابتادئى-اعدادى
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
ترحب إدارة مدرسة انس بن مالك وجميع العاملين بها بجميع الاعضاء وبجميع المواضيع والردود البنائة ونشكركم على حسن التعاون
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» برنامج لتعليم الاطفال الاملاء
الثلاثاء سبتمبر 11, 2012 12:00 am من طرف ضياء نور

» روضة الاطفال لكل (الامهات - والمعليمات -والطالبات )
الأربعاء مارس 21, 2012 9:58 am من طرف أ فاطمة

» مدينتى بنهااااا ما اروعهاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
الإثنين مارس 19, 2012 10:11 am من طرف أ فاطمة

» يوميات ثورة 25 يناير من 25/1/2011 الي 11/2/2011
الثلاثاء يناير 24, 2012 10:29 am من طرف صلاح عبد الحميد عبد اللة

» بحث عن ثورة 25 يناير
الأحد يناير 22, 2012 6:41 pm من طرف طارق69

»  أشهر 10 رؤوساء و كيفية نهايتهم ,
السبت يناير 21, 2012 6:59 pm من طرف طارق69

» التدريب من اجل التغيير
السبت يناير 21, 2012 10:23 am من طرف أ فاطمة

» فواصل لتذين فصول رياض اطفال
الخميس أكتوبر 06, 2011 10:41 am من طرف صلاح عبد الحميد عبد اللة

» حسن خطك ( برنامج لتعليم الكبار والصغار )
الأحد أكتوبر 02, 2011 4:10 pm من طرف أ فاطمة

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 المغرب حضارة عريقة وطبيعة ساحرة ألهمت العظماء عبر التاريخ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاطمة المغربية

avatar

عدد المساهمات : 48
تاريخ التسجيل : 28/03/2011
العمر : 34

مُساهمةموضوع: المغرب حضارة عريقة وطبيعة ساحرة ألهمت العظماء عبر التاريخ    الإثنين مايو 30, 2011 9:41 pm


أذهلت قديما وحديثا كل من تأبط قلما ليكتب عن جمالها وروعتها وسحرها البديع، حضارة تضرب في أعالي قمم العراقة وطبيعة خلابة ، ألهمت الشعراء والكتاب و الفنانين والرسامين بما أغرتهم به من مواطن السحر والجمال، خارطتها تجسد لوحة تشكيلية باهرة لما تختزل من تنوع طبيعي وعرقي جميل، هي المغرب منتدي الحضارات وملتقي الشرق والغرب حيث يعانق الأطلسي الأبيض المتوسط، و يعانق العربي الأوروبي، والأوروبي الإفريقي، وحيث تتزاوج وتتفاعل الثقافات والمناخات .

مغرب المشاهد السياحية الأخاذة، رمال ذهبية، قمم جبلية بالآلآف مكسوة بالثلوج بساتين وحقول تتدفق شذاً ورياحين، بواسق نخيل شاهدة عيان على روعة الأمس وجمال اليوم، وديان خضراء، شواطئ دافئة، كل هذه عناصر سحرية شكلت اللوحة الفنية الزاهية التي أكسبت المغرب مميزات بيئية نادرة وموارد سياحية هائلة بروعتها وتنوعها وغزارتها ولعل الإنسان المغربي بكل مايرمز له من حيثيات يبقى المربع السحري لكل ما هو مثير ومدهش ورائع بالمغرب .

تنوع سياحي هائل ورائع
هذه الموارد السياحية النادرة هي التي أهلت المغرب ليكون من أهم الدول العربية إستقطابا للسياح من حول العالم خاصة إذا علمنا أنه يستقبل سنويا أكثر من 4 ملايين سائح هذا الرقم الهام الذي يسعى المغرب جاهداً من خلال أجهزته السياحية لرفعه الى 10 ملايين بحلول عام 2010.

فالمغرب فضلا عن كونه بوابة العالم العربي على أوروبا والعكس، يحظى بطبيعة خلابة ساحرة أدت الى تنوع الفسيفساء السياحية في مختلف مناطق البلاد فالسائح المتوجه للمغرب يجد صعوبة في تحديد المنطقة التي يرغب في الإقامة فيها نظرا لتنوع المنتوج السياحي من منطقة أو مدينة لأخرى ، ولعل توفروجودة البنى التحتية السياحية من فنادق راقية منتشرة في كل المناطق ومواصلات متطورة وأمن وإتصالات حديثة ومواقع ترفيهية ساهم في تشجيع السياح لإتخاذ المغرب وجهة سياحية مفضلة .تماما كما ساهم في جذب المستثمرين الأجانب إلى المغرب .

مدن عتيقة لأمة عريقة
وإذا تناولنا التنوع السياحي المغربي فإننا لانسطيع حصره لكنه حتما يشمل المناظر الطبيعية البديعة والأثار القديمة المتوفرة بكثرة في المدن العتيقة كالرباط ومراكش وفاس وسلا ومكناس وطنجة وأصويره، ألخ ، هذه المدن التي تحكي برونقها العمراني العتيق قصة حية لعبقرية المغاربة وإسهامهم الفاعل في صنع الحضارة العربية الإسلامية فهي حبلى بالعلماء والأولياء والأدباء والمؤرخين والفلاسفة والفنانين والرسامين، وتستقبل هذه المدن عشاق السياحة الثقافية والبحثية بعشرات الألاف سنويا.

السياحة الرياضية قمة الإثارة والإستمتاع
وفي مشهد أخر من التنوع السياحي المغربي تنتشر السياحة الرياضية المتنوعة حيث تشيع رياضة ركوب الأمواج المتكسره بالمحيط الأطلسي ورياضة صيد السمك بالخيط وقد اشتهرت مدينة «أصويره» المغربية عالميا باستضافتها لهواة هذه الرياضة من مختلف أنحاء العالم .

كما يعتبر المغرب مركزا دوليا لهواة رياضة التزلج علي الجبال الثلجية حيث تكثرالسلاسل الجبلية في المغرب تلك السلاسل التي يبلغ أرتفاع العشرات منها أكثر من 4000 متر فيما يبلغ إرتفاع 400 جبل أكثر من 3000 متر وهذه الجبال تتمتع بمشهد طبيعي ساحر حيث تغطي الثلوج سفوحها وقممها الشامخة لعدة شهور من السنة وكانه بهذا المشهد الأخاذ تغازل عشاق التزلج وتسلق الجبال لذا يصل إليها سنويا عشرات الآلاف من عشاق تسلق الجبال الوعرة وهواة ركوب الدراجات النارية والسيارات ذات الدفع الرباعي فوق الجبال .

وتحظي رياضة الإستمتاع بمشاهدة الطيور وصيدها عن طريق الصقور بحضور كبير في المغرب حيث تستقطب هذه السياحة جمهورا كبيرا أغلبه من بلدان الخليج العربي.

أما رياضة الجولف فتنتشر في المغرب ملاعبها المصممة وفق أحدث التقنيات والمواصفات العالمية ويتوافد عشاق هذه الرياضة من جميع أنحاء العالم للإستمتاع بها في جو ساحر بين التلال الخضراء وغابات السنديان الكثيفة التي تجاوزت أعمارها مئات السنين وقد جذبت ملاعب الجولف المغربية إليها أشهر اللاعبيين العالميين وأكثرهم تألقا .

الأسواق الشعبية،الإكتشاف الحقيقي للمغرب

أما الإكتشاف الحقيقي للمغرب بتراثه وثقافته وتقاليده فلن يتأتي للسائح ما لم يزر الأسواق الشعبية حيث الصناعات التقليدية والتحف النادرة التي تعكس عبقرية الإنسان المغربي وتروي قصة تفاعله مع الطبيعة والحياة ، فكل المنتجات مصنوعة من المواد الطبيعية كالسجاد والمطرزات والفخار والمشغولات الجلدية والمجوهرات، ألخ . هذا فضلاً عن إكتشاف المطعم المغربي الشهي حيث يجد السائح نفسه محاطا بعشرات الأطباق من كل ما لذ وطاب من حلويات.. خضار، طاجين.. الحريرة، الكسكس، الكفته، الكباب، ألماكولات البحرية المتنوعة والتي تأتي في مقدمتها وجبة سمك المرجان المغربي .

هذه هي الملامح الأساسية للمشهد السياحي المغربي المتسم بالروعة والإثارة الأمر الذي يولد لدي السائح فكرة التصميم على العودة مرات أخرى ليكتشف عالماَ آخر من عوالم مغرب الحضارة والتراث والجمال البديع

المسجد العائم
معلم مغربي باهر

يعتبر مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء من أروع المعالم العمرانية في العالم الإسلامي ففضلا عن بعده الروحي يعكس المسجد عبقرية المغاربة في فن العمارة والتشييد حيث جسد أكثر من 3300صانع تقليدي عصارة أفكارهم وثمرة جهودهم في هذا المسجد العائم المتسع لأكثر من 80000مصلي والممتد على مساحة هكتارين والذي عرف أطول مأذنة في العالم بلغ طولها 200م .

ويبلغ الإبداع في المسجد ذروته حين تستوعب أخيلة الصانع التقليدي المغربي آخر التقنيات التكنولوجية لنشاهد تلك القبة المتحركة التي تحول قاعة الصلاة إلى فناء رائع في غضون ثلاث دقائق.

اما أعمال الزخرفة بالزليج والفسيفساء الساحرة فتغطي 10000مترا مربعا فيما يغطي النقش بالجبص 67000م مربعا والخشب 53000 م مربعا .

كما تم توزيع الإنارة في المسجد بتقنية رائعة تتناسب مع الجو الروحاني به و تنسجم مع ألوان السجادوالزرابي المغربية العتيقة التي تغطي البهو الأرضي للمسجد
أما المشهد الخارجي للمسجد وكأنه سفينة عملاقة تقترب من المرسى فجد ساحروأخاذ خاصة ليلا عندما تتناثر أشعته مع نجوم السماء على صفحة الماء بعمق المحيط،إنه بحق إبداع الروعة وروعة الإبداع تجسدا في هذه المعلم الباهر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
صلاح عبد الحميد عبد اللة
Admin
avatar

عدد المساهمات : 72
تاريخ التسجيل : 04/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: المغرب حضارة عريقة وطبيعة ساحرة ألهمت العظماء عبر التاريخ    الأربعاء يونيو 08, 2011 11:04 am

موضوع جميل وربنا يحمى المغرب وشعب المغرب الشقيق flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمة المغربية

avatar

عدد المساهمات : 48
تاريخ التسجيل : 28/03/2011
العمر : 34

مُساهمةموضوع: رد: المغرب حضارة عريقة وطبيعة ساحرة ألهمت العظماء عبر التاريخ    الأربعاء يونيو 08, 2011 4:30 pm

nice to remember that you have a morocan friends and thanks for your sweet compliment.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المغرب حضارة عريقة وطبيعة ساحرة ألهمت العظماء عبر التاريخ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة انس بن مالك للتعليم الاساسى :: إدارة المدرسة :: مساهاتك تهمنا-
انتقل الى: